وزير الثقافة ورئيس الاوبرا اطلقا فعاليات الاصدار 27 من مهرجان ومؤتمر الموسيقى العربية

الخميس 01 نوفمبر, 2018
عبد الدايم : المهرجان تظاهرة فنية على ضفاف النيل ورسالة تنويرية تهدف إلى صون الهوية
افتتحت الدكتورة ايناس عبد الدايم وزير الثقافة والدكتور مجدي صابر رئيس دار الاوبرا فعاليات الاصدار السابع والعشرون من مهرجان ومؤتمر الموسيقى العربية ، والتي تحمل اسم الفنانة الراحلة شادية واهديت للراحلان الموسيقار ميشيل المصري وعازف الكمان سعد محمد حسن وذلك بحضور الفنانة جيهان مرسي مدير المهرجان والمؤتمر وعدد من قيادات وزارة الثقافة وحشد من الاعلامين ورجال الدولة والشخصيات العامة .
انطلقت الفعاليات من ساحة الاوبرا الخارجية حيث اقيم خصيصا مسرح احتضن كورال اطفال وشباب مركز تنمية المواهب تحت اشراف الفنان عبد الوهاب السيد الذين قدموا مختارات من اعمال تراث الطرب ومن الساحة الخارجية إلى بهو المسرح الكبير تواصلت الانغام الساحرة حيث عزف تخت عربي باقة من اعمال الموسيقى العربية الخالدة وبداخل استهلت المراسم بفيلم تسجيلى بعنوان وداعا شادية تضمن مشاهد من مشوار الفنانة الراحلة وسرد بصوتها لمحطات هامة فى حياتها .
وفي كلمتها رحبت وزير الثقافة بضيوف مصر من فنانين وباحثين وجمهور وقالت إن مهرجان ومؤتمر الموسيقى العربية يمثل تظاهرة فنية تعقدعلى ضفاف النيل ورسالة تنويرية تتميز بالثراء والتنوع تهدف إلى صون الهوية والحفاظ عليها ويعقد وسط أجواء مليئة بالتطلعات إلى مستقبل أكثر اشراقا كما أنه جسرا يربط بين الماضي بذكرياته الجميلة والحاضر ومتغيراته التي نسعى خلالها لمواجهة تيارات التطرف باعتبار الموسيقى اكثر الفنون تأثيرا في الوجدان  كما أنها أحد أهم وسائل الارتقاء بالسلوك وبناء الانسان وأضافت أن سحر الموسيقى وبريقها يعكس قيم الحق والخير والجمال مشيرة إلى تخطي المهرجان العديد من الصعاب أثناء رئاستها له وللأوبرا التي تعد أحد اهم حصون الفن المنيعة واختتمت كلمتها بـ تحيا مصر.
وقال رئيس الاوبرا إن المهرجان يُعد عيدا للموسيقى ودعا الجميع للإحتفال باطلاق الدورة 27 التي تأتي امتدادا للتاريخ الموسيقي الثري الجامع لدول الوطن العربي  مرحبا بالضيوف تحت سماء الاوبرا رمز الفن الجاد 
من جانبها استعرضت مدير المهرجان والمؤتمر الفعاليات وقالت أنه أحد الاحداث المنظرة من عشاق الموسيقى العربية واكدت ان تأثير طابعها المميز امتد الى كل ارجاء العالم وبات مصدراً لالهامات الابداع لدى الفنانين الاجانب واضافت ان مهرجان الموسيقى العربية اهم مظاهر الحفاظ على التراث الموسيقى ووجهت التحية لكل من اسم الراحلة الدكتورة رتيبة الحفنى مؤسس المهرجان والمؤتمر واعضاء اللجنة العليا للمهرجان ورؤساء الاوبرا السابقين . 
ثم قامت وزير الثقافة بتكريم 18 شخصية ساهمت فى اثراء الساحة الفنية فى مصر والوطن العربى باهدائهم درع المهرجان وشهادات التقدير وهم اسم الفنانة الراحلة شادية وتسلمه ابن شقيقها خالد شاكر ، اسم الموسيقار ميشيل المصري وتسلمه الدكتور حسن شرارة ، اسم عازف الكمان سعد محمد حسن وتسلمته ابنته نجلاء ، اسم الموسيقار صلاح عرام وتسلمه ابنه محمد ، اسم الموسيقار حلمي أمين وتسلمه ابنه المايسترو مصطفى ، اسم عازف الكمان حازم سليم وتسلمه ابنه محمد ، اسم الموسيقار رياض الهمشرى وتسلمه ابنيه عمر وهشام ، اسم الموسيقار اللبنانى حليم الرومي وتتسلمها ابنته الفنانة ماجدة الرومى فى حفل الختام ، الموسيقار السعودى الدكتور عبد الرب ادريس ، الموسيقار عماد الشاروني ، المطربة نوال الكويتية وتتسلمه فى حفلها خلال الفعاليات ، المطرب سمير الإسكندراني ، عازف الناي الدكتور قدري سرور ، الباحث العراقى الدكتور حبيب ظاهر العباس ، عازف الإيقاع سعيد الأرتيست ،  الكاتب الصحفى والفنان محمد البغدادي ، المهندس بدر الزقازيقي رئيس الادارة المركزية للتجهيزات الفنية بالاوبرا ، المطربة التونسية لطيفة بعدها اهدى رئيس الاوبرا وزير الثقافة الدرع التذكارى للمهرجان تقديراً لها وعرفاناً بدعمها الدائم . 
واستعد المسرح لاستقبال الفقرات الفنية التى اخرجها مهدى السيد وصاحبتها الفرقة الموسيقية بقيادة المايسترو سليم سحاب واستهلت بموسيقي عائلة الحاج متولي تلاها تتر مسلسل ليالى الحلمية لـ محمد الحلو ، وتغنى محمد ثروت بتتر مسلسل مين ميحبش فاطمه ثم غرد كل من عازفى الكمان الدكتور حسن شرارة بموسيقى من قلبى والدكتور رضا رجب شروق ، وادت الطفلة وفاء عماد يا حبيبتى يا مصر ، واحتفي عازف العود ممدوح الجبالي بالراحلة شادية بموسيقى علي عش الحب وابدعت ايمان عبد الغني فى اداء انشودة أمي - اقوي من الزمان ، وعزف ماجد سرور علي القانون موسيقى دويتو لحن الوفا ، واختتم الحفل بأغنية صوت الوطن .. شادية والتي أُعدت خصيصًا للمهرجان من كلمات الشاعر هاني عبدالكريم والحان محمد رحيم ، وتشارك فى ادائها إيمان عبدالغني ، حنان عصام ونهى حافظ .
سبق المراسم افتتاح معرضين لفنون الخط العربى الاول بعنوان (موسيقى الخط العربى) بقاعة صلاح طاهر لابداعات الفنان المكرم محمد البغدادى والثانى بقاعة زياد بكير بالمكتبة الموسيقية ويحمل عنوان (تجليات) لمجموعه من فنانى الخط العربى.
كما شهد مسرح سيد درويش " أوبرا الإسكندرية " انطلاق الفعاليات تزامنًا مع حفل الافتتاح على المسرح الكبير حيث تضمن الحفل فاصلين بمصاحبة الفرقة الموسيقية بقيادة المايسترو إبراهيم الموجي الأول قدم خلاله نجوم الأوبرا محمد حسن ، وليد حيدر ، ريم كمال بمجموعة متنوعة من أعمال الموسيقى العربية .. أما الفاصل الثاني احياه أمير الغناء العربي هاني شاكر بباقة متنوعة من أشهر أعماله التي قدمها على مدار مشواره الفني الى جانب نخبة من مؤلفات الطرب التى اشتهر بتقديمها .
يشار ان مهرجان ومؤتمر الموسيقى العربية يقام في الفترة من ١ إلى ١٢ نوفمبر على ٧ مسارح هى ( الكبير، الصغير، معهد الموسيقى العربية، الجمهورية، الإسكندرية، دمنهور، ولأول مرة بالمركز الثقافي بطنطا ) ويضم ٤٣ حفل فني يحييه  ٧٤ فنان من ٨ دول عربية هي مصر - تونس - السعوديه - البحرين - الاردن - الكويت - لبنان - العراق  وتعقد جلسات المؤتمر المصاحب في الفترة من ٣ إلى ٦ نوفمبر ، أما مسابقة المهرجان تدور حول الغناء والعزف على الكمان للأطفال والشباب وتقام من ٣ إلى ٥ نوفمبر بالمسرح الصغير .