وزيرا الثقافة والشباب والرياضة يسلمان جوائز مسابقة أخبار الادب

الأربعاء 09 مايو, 2018

قامت الدكتورة ايناس عبد الدايم وزير الثقافة والمهندس خالد عبد العزير وزير الشباب والرياضة بتسليم جوائز الدورة الرابعة من مسابقة جريدة أخبار الأدب فى احتفالية فنية تم تنظيمها على مسرح وزارة الشباب والرياضة بحضور الكاتب الصحفي ياسر رزق رئيس مجلس إدارة مؤسسة أخبار اليوم والكاتب الصحفي طارق الطاهر رئيس تحرير مجلة أخبار الأدب وحشد كبير من الأدباء والمثقفين وقيادات وزارتي الثقافة والشباب والرياضة ومؤسسة اخبار اليوم  .

قالت عبد الدايم فى كلمة القتها إن الشباب هم ركيزة الوطن مؤكدة دور الثقافة الفعال فى مواجهة الارهاب واعلنت سعادتها بانضمام المبدعون الفائزون إلى كتائب القوى الناعمة المصرية كما اشادت بمؤسسة أخبار اليوم لدورها المؤثر في الحياة الثقافية المصرية ووجهت التحية لوزير الشباب والرياضة لدعمه المسابقة كما قدمت له التهنئة لاختيار القاهرة عاصمةً للشباب العربي لعام 2018 .

وقال طارق الطاهر فى كلمة القاها بالانابة عن الكاتب الصحفى ياسر رزق أن المسابقة كرمت اسم الراحل الدكتور على المنوفي الذي رحل عن عالمنا منذ ايام ، معلناً عن  بدء الاعداد لعقد منتدي بعنوان "منتدي أخبار اليوم للترجمة" يقام بالتعاون بين وزارة الثقافة ومؤسسة أخبار اليوم

كان الحفل قد بدأ بعزف للسلام الوطنى تلاه فقرات غنائية لأوركسترا الشباب الرياضة بقيادة الدكتور عز الدين طه تضمن مجموعة من الاعمال الوطنية والعاطفية منها ادعو لمصر ، من حبي فيك يا جاري ، دويتو لو سلمتك قلبي والتوبة اعقبها تسليم جوائز المسابقة حيث فازت بجائزة نجيب محفوظ في الدراسات النقدية الدكتورة نهلة صلاح الدين عن بحث "الذاكرة الجمعية الفلسطينية – دراسة في رواية مصائر لربعي المدهون" ، وفاز المهندس محمد علي إبراهيم بجائزة جمال الغيطاني في الرواية فرع الكبار عن روايته "حجر بيت خلاف" ، أما في فرع الشباب فقد فازت رواية "ظل التفاحة" للكاتب محمد إبراهيم قنديل بالمركز الأول ، بينما حصد الروائي محمود عبد الله تهامي المركز الثاني عن روايته "زاوية حلم"، وتم حجب المركز الثالث في الرواية ، وفي مجال القصة القصيرة حصد الكاتب محمد حمدي أبو السعود المركز الأول عن مجموعته "جنة الرجال"، وحل في المركز الثاني محمد سيد أحمد عن مجموعته "يعاني الوحدة ويخاف الأدراج" وجاء في المركز الثالث محمد خميس سرور عن مجموعته "قط يعري العالم" ، وفي مجال شعر الفصحى نالت الشاعرة زيزي عبد المعطي شوشة المركز الأول عن ديوانها "ملابس جديدة للموتى" وجاءت في المركز الثاني آلاء محمد فوده عن ديوانها "بحة في عواء ذئب" وفي المركز الثالث ضياء الحق شعبان فريد عن ديوانه "العاديات" ، وفي مجال شعر العامية نال محمد أسامة موسى المركز الأول عن ديوانه "مرواح" ، وجاء في المركز الثاني شروق نبيل محمد عن ديوانها "لايق عليك الحزن" بينما حصد المركز الثالث محمود سلام أبو ملك عن ديوان "ربعايات القاهرة" .

وفي مجال الترجمة ذهبت الجائزة الكبرى للدكتورة راقية الدويك عن ترجمة رواية "رحلة الخروج" من اللغة الانجليزية ، ونالت ترجمة العمل الأول أميرة ربيع محمد عن ترجمة رواية "المستشفى الأمركي" من الألمانية .

كما تم تسليم شهادات تقدير شهادات للمبدعين الدكتور هبة ربيع في مجال الترجمة ، عبير درويش ومحمد صفوت في مجال الرواية ، ورنا محمد عبدالسلام - أحمد الجميلي - محمد بيومي - عمرو العزالي في مجال شعر العامية .